الرئيسية | العربي والدولي | الخبر الدولي | الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد جلسة طارئة غدا للتصويت على قرار جديد حول القدس

الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد جلسة طارئة غدا للتصويت على قرار جديد حول القدس

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد جلسة طارئة غدا للتصويت على قرار جديد حول القدس

من المقرر ان تعقد الجمعية العامة للأمم المتحدة جلسة طارئة غدا الخميس بناء على طلب مقدم من تركيا بصفتها رئيسة القمة الإسلامية واليمن رئيس المجموعة العربية في نيويورك وذلك على خلفية استخدام الولايات المتحدة حق النقض (فيتو) في مجلس الامن يوم الاثنين الماضي لعرقلة مشروع قرار عربي حول القدس.
وبحسب المندوب الدائم لفلسطين لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور فإن الجمعية العامة ستصوت على مشروع قرار يدعو لسحب اعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخير حول الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.
وكان مجلس الامن اجتمع مطلع الأسبوع الحالي في جلسة طارئة على خلفية هذا القرار الجديد على السياسة الامريكية والذي قوبل برفض دولي واسع حيث تقدمت مصر بمشروع قرار حول القدس حظي بتأييد جميع الأعضاء فيما استخدمت الولايات المتحدة حق النقض (فيتو) لعدم تمرير القرار.
واعرب منصور عن الامل بأن يحصل مشروع القرار على تأييد واسع من الجمعية العامة فبالرغم من أن قرارات الجمعية العامة غير ملزمة فإنها تعبر عن الإرادة الدولية وتحمل ثقلا سياسيا.
ودعا مشروع القرار المصري جميع الدول الى الامتناع عن إقامة بعثات دبلوماسية في مدينة القدس المقدسة تطبيقا لقرار مجلس الامن رقم 478 لسنة 1980 والالتزام بقرارات مجلس الامن وعدم الاعتراف باي تدابير او إجراءات تتناقض مع هذه القرارات.
ويمكن تبني أي قرار في الجمعية العامة للأمم المتحدة فور حصوله على تصويت ثلثي الأعضاء البالغ عددهم 193 دولة اذ لا تمتلك أي دولة حق النقض (فيتو) في مؤسسة الجمعية العامة.
وتعتبر القوانين الدولية القدس الشرقية مدينة محتلة بجانب الأراضي التي استولت عليها دولة الاحتلال الإسرائيلي بعد حرب عام 1967.
ويؤكد حصول مشروع القرار المصري حول القدس على دعم 14 عضوا من اعضاء المجلس الـ 15 ان المجتمع الدولي رافض لأي قرارات من شأنها ان تستهدف تغيير وضعية مدينة القدس والتأثير السلبي على مستقبل عملية السلام والتسوية الشاملة والعادلة للقضية الفلسطينية. (كونا)