الرئيسية |  السياسي | محليات | اتحاد عمال البترول في ذكرى صدور الدستور: مبعث فخر لكل الكويتيين والضمانة الوحيدة للاستقرار الاجتماعي

العنزي : هنأ القيادة السياسية والشعب الكويتي بالذكرى الـ55 لصدور الدستور

اتحاد عمال البترول في ذكرى صدور الدستور: مبعث فخر لكل الكويتيين والضمانة الوحيدة للاستقرار الاجتماعي

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حازم العنزي حازم العنزي

كنا .. ولازلنا ملتفين حول القيادة السياسية في ظل التحديات والتطورات الإقليمية

في الذكرى الـ 55 لصدور الدستور الكويتية هنأ السكرتير العام لاتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات بأسمى آيات التهاني وخالص التبريكات من مقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وولي عهده الأمين سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وسمو الشيخ جابر المبارك الصباح رئيس مجلس الوزراء والشعب الكويتي الكريم بمناسبة مرور خمسة وخمسين عاما على إقرار نهج ديمقراطي أسس ركائزه الرعيل الأول من أبناء الكويت وسطرت ملحمته مشروع الدستور ظهر للنور ليصبح سمة حضارية للمجتمع الكويتي عبر تاريخه ليبقى شاهدا على ميلاد جديد لدولة الكويت الحديثة ومنهج متكامل لبناء المؤسسات الديمقراطية  .
وأكد حازم العنزي أن الدستور الكويتي مبعث فخر لكل الكويتيين، وحصن الكويت المنيع ، مشددا على الالتفاف خلف القيادة السياسية والتمسك باللحمة الوطنية  التي من واجبات ترسيخ المبادئ الدستورية .
وقال العنزي في تصريح صحافي بذكرى مرور 55 عاما على صدور الدستور الكويتي إنه الضمانة الوحيدة للاستقرار المجتمعي في ظل تحديات جسام وتوتر إقليمي غير مسبوق، قائلاً (ما أحوجنا في هذه المرحلة الحرجة إلى الالتفاف حول قيادتنا والتمسك بدستورنا والتمترس خلف وحدتنا مشيراً إلى أن هذه هي الركائز الثلاث التي تؤمن الكويت من المخاطر بعد حفظ الله" ))  .
مؤكدا على حرص سمو الأمير على صيانة المبادئ الدستورية في البلاد يشكل إحدى دعائم الحياة الديموقراطية وحصّن الكويت من ارتدادات القلاقل التي ضربت الوطن العربي وهو مبعث فخر لكل الكويتيين .
وشدد العنزي في ختام تصريحه على أن العدل والحرية والمساواة دعامات المجتمع، وأن التعاون والتراحم صلة وثقى بين المواطنين. وأكد على مسؤولية الدولة في صيانة دعامات المجتمع وضمان الأمن والطمأنينة وتكافؤ الفرص للمواطنين. ودعا العنزي إلى صيانة الدستور وتعظيم شأنه في جوهره وحقيقته، لا شكله وعنوانه، وترسيخ الدولة المدنية ومؤسساتها وفقا للعدالة والحرية والمساواة، فيتحقق أمنية الشعب الكويتي الكريم تحت مظلة الوحدة الوطنية في العزة والازدهار والرخاء والأمن والأمان .
داعياً  الباري عز وجل أن يعم الخير والوئام والسلام على الجميع وأن يحفظ وطننا الحبيب الكويت من كل مكروه وأن يديم علينا نعمة الأمن والأمان والاستقرار داعين الله أن يعيد هذه المناسبة المباركة على الكويت وأهلها الأوفياء بالخير والبركات .